التخطي إلى المحتوى
السعودية تتصدر الخليج بالامتيازات الوظيفية للعمالة الوافدة

ذكر تقرير صادر عن بنك “إتش إس بي سي”، أن السعودية تصدرت قائمة دول “مجلس التعاون الخليجي” لأكثر الدول التي تحصل فيها العمالة الوافدة من أصحاب الخبرات على امتيازات وظيفية.

وأظهر التقرير، أن الوافدين في المملكة يتمتعون بأكثر الامتيازات الوظيفية، إذ يحصل نحو 75% منهم على بدلات صحية، وبدل تذاكر سفر سنوية، وبدل سكن.

وحلّت سلطنة عمان في المرتبة الثانية من خلال توافر امتيازات البدل الصحي لنحو 74% من الوافدين، الذين يحصلون أيضاً على تذاكر سفر، بينما يحصل 68% منهم على بدل سكن.

في حين، جاءت في المرتبة الثالثة قطر ويحصل 74% منهم على بدل صحي، و73% على تذاكر سفر، و65 % على بدل سكن، ثم الإمارات في المرتبة الرابعة ويحصل 75% منهم على بدل صحي، و72% على تذاكر سفر، و56% على بدل سكن.

وجاءت البحرين في المرتبة الخامسة خليجياً بحصول نحو 65% منهم على تأمين صحي، و60% على تذاكر سفر، و57% على بدل سكن، وأخيراً الكويت بحصول 52% منهم على بدل صحي، و46% منهم على تذاكر سفر، و40% منهم على بدل سكن.

وفيما يتعلق بالدخل السنوي الذي يحصل عليه المغتربون أصحاب الكفاءة في الدول الخليجية، جاءت الإمارات بالمرتبة الأولى خليجياً، ومن الأوائل عالمياً بمتوسط دخل يقدر بـ113 ألف دولار سنوياً، تلتها قطر بنحو 104 آلاف دولار، فالبحرين بنحو 98 ألف دولار، فالمملكة بنحو 95 ألف دولار، وعمان بنحو 87 ألف دولار، والكويت بنحو 73 ألف دولار.

وتصدرت قطر لائحة أكثر الدول الخليجية، في مجال تيسر العقود الدائمة للمغتربين من أصحاب الكفاءات، بنحو 40% من الوافدين، وجاءت البحرين في المرتبة الثانية خليجياً بنحو 38%، تلتها المملكة بنحو 34%، فعمان بنحو 32%، والإمارات بنحو 31%، والكويت بنحو 28%.

وفي مجال التطور الوظيفي، أظهر التقرير تراجع دول المجلس، باستثناء الإمارات، في ترتيب أفضل 45 وجهة دولية بهذا المجال للعمالة الوافدة خلال العام الماضي، والذي يعتمد في قياسه للتطور الوظيفي، على مؤشر متوسط الرواتب والأرباح الشهرية والسنوية للوافد.

وأوضح التقرير، أن الإمارات حسنت من ترتيبها مقارنة بتصنيف 2015 لتصعد إلى المرتبة 12 ضمن أفضل وجهات، من حيث آفاق التطور الوظيفي للمغتربين.

بالمقابل، انخفض ترتيب البحرين من المركز الرابع إلى المركز التاسع، وتراجعت على التوالي كل من عمان من 14 إلى 18، وقطر من 22 إلى 29، والمملكة من 26 إلى 31، والكويت من 34 إلى 35.

وبين التصنيف أن 65 % من الوافدين في الإمارات، يكسبون أكثر من متوسط الدخل المتوافر في أوطانهم، فيما يجني أكثر من 66% من العمال الوافدين إلى قطر أرباحاً اكثر من متوسط دخولهم في بلدانهم الأصلية.

وفي سويسرا تصل هذه النسبة إلى 75% من المغتربين فيها، ممن يعتبرون من الرابحين من عملهم هناك على مستوى تحقيق المداخيل.

التعليقات