التخطي إلى المحتوى
بالتفاصيل : قرار الغاء نظام الكفيل في السعودية

في جديد أخبار المملكة السعوديّة نضعُ لكم أخبار الغاء نظام الكفيل في السعودية من وزارة العمَل السعودية، لهذا في المقال نعرضُ أهمّ الخطوات المُتّبعة والمنوي تنفيذها في هذا القرار الذي نشرَتهُ صحيفة الاقتصادية السعودية حول نظام الكفيل في المملكة وأهمّ القوانين التي ستقُوم باستبدالها والتنظيمات الجديدة بين صاحب العمل والعامل الوافد الى المملكة، نظرًا لأهمية النظام لحفظ الحقوق بين العمال واصحاب العمل، لذلك نستعرّف سويًا على تفاصيل قرار الغاء نظام الكفيل في السعودية، وما أهمّ البدائل أو القوانين حول هذا القرار وما يحمل في طياته من حقوق

نظام الكفيل في السعودية
نظام “الكفالة” الصادر سَنَة 1951، والذي يُحدّد العلاقة بَين صاحب العمل والعامل داخل السعودية، من أبرز الملفّات التي أثارت جدلًا في الأوساط العُماليّة والحقوقية والمجتمعية، الإقليمية والدولية، أَثْناء السنوات الأخيرة، فضلًا عمّا تُسبّب به للمملكة من انتقادات لاذعة بسبب الإبقاء عليه، يسمح نظام الكفيل للكفيل (صاحب العمل) بالتحكم في مكفوله (العامل الأجنبي)، بصورة تناقض ما أقرته مواثيق العمل، وحقوق الإنسان الدولية.

تفاصيل الغاء نظام الكفيل في السعودية
تداولت العدِيد من الصحف السعودية على رأس صفحاتها الأولى وفي مواقع التواصل الاجتماعي قرار إيقاف نظام الكفيل في المملكة العربية السعودية أَثْناء الفترة القادمة، حيثُ قام أحد المُغرّدين على موقع التواصل الاجتماعي في تويتر بسؤال وزارة العمل عبر حسابها الرسمي حول صحة أو إشاعة اتّجاه المملكة لإلغاء نظام الكفالة، وقد ردّت الوزارة بالشكر للمُغرّد على التواصل والرّد عليه بأنّ القرار لم يذكر، فنظام الكفِيل في المملكة هو من الأنظمة التي تحفَظ أصحاب العمل والعاملين في الشركات، كذلك علي الجانب الأخر ويمنح الوافدين حرية التنقل وعدم احتجاز الوثائق، والعديد من الخدمات التي توفرها للوافدين الى المملكة العربية السعودية، وقد أثارت إشاعة إيقاف الكفالة ضجة على مواقع التواصل الاجتماعي الامر الذي استهجنه الكثير الى أن قامت وزارة العمل عبر حسابها الرسمي على تويتر بنفي تِلْكَ الاشاعة نفيًا كاملًا.

التعليقات