التخطي إلى المحتوى
خبر عاجل : القبض على والد الرضيعة المعنفة دارين ومفاجأت جديدة

القبض على والد الرضيعة المعنفة دارين

المعنف يقرب سيجارة من وجه الطفلة وهي نائمة

المعنف يقرب سيجارة من وجه الطفلة وهي نائمة

 

المناطق: نجلاء الحربي، معيض الرفدي، سعد الحربي، أحمد الجهني 2017-01-12 1:30 AM     بتوجيه من أمير منطقة مكة المكرمة الأمير خالد الفيصل قبضت شرطة العاصمة المقدسة على معنف ابنته الرضيعة دارين، حسب ما أشار موقع الإماراة الذي أكد أنه ستطبق بحق الوالد المعنف القوانين المرعية. وكانت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية أودعت “دارين” التي ظهرت أمس في مقطع فيديو عبر مواقع التواصل وهي تتعرض لعنف، في دار الحماية بمكة المكرمة. وكانت والدة دارين اتهمت زوجها بتعنيف طفلتها، بينما أكدت هيئة حقوق الإنسان أنها اتخذت كافة الإجراءات النظامية بالتنسيق مع وزارة الداخلية لضبطه .
زواج دون تصريح
كشفت ناريمان والدة الطفلة المعنفة “دارين” (3 أشهر) لـ”الوطن” أنها هي التي نشرت المقطع بعد الاحتفاظ به لفترة، حيث كان زوجها يهددها بقتلها إذا لم تعد له. وتروي قصتها قائلة “أنا من جنسية عربية، ومقيمة في المملكة، عرض علي مواطن ثلاثيني الزواج على أن أكون الزوجة الثانية له، فقبلت، ورغم اعتراض أسرتي أصررت عليه، وقدم لأسرتي 30 ألف ريال مهرا بموجب شيك، وبعد زواجي منه اكتشفنا أن الشيك دون رصيد، وتم الزواج دون تصريح، بعد أن وعدني باستخراجه، ولكنه كان يخدعني، ويتعذر بتأخر الأوراق والإجراءات”.

ضرب وحرق
أضافت الأم “بعد الزواج كان زوجي يمارس معي أنواع العنف، حيث كان يضربني، وأحرق جسدي وشعري بولاعة السجائر عدة مرات، وكنت أصبر على تعنيفه الشديد انتظارا لتحقيق وعده بالحصول على تصريح الزواج، وبعد إصراري على استخراج التصريح، أحضر أوراقا مزورة مدعيا أنها أوراق التصريح، وبعد 4 سنوات زواج اكتشفت أنه يخدعني، وأنه لم يقدم طلبا للتصريح إلى الجهات المختصة”.

انفصال وتهديد
أوضحت ناريمان أن زوجها يعاني من حالة نفسية، فقد كان يشك في جميع من حوله، ومع ذلك تحملت لعله يعود إلى ضميره، خاصة بعدما أنجبت منه طفلة.
وتقول “كنت أقيم معه في مكة المكرمة بإحدى الشقق، ونتيجة لعدم دفعه الإيجار تراكمت المبالغ عليه، فطردنا من الشقة وأصبحنا ننتقل من فندق إلى آخر”.
وأضافت “اضطررت للانفصال عنه، فأخذ طفلتي معه، ولجأت إلى أهلي في المدينة المنورة، ولكنه كان كل فترة يطلب مني العودة، فأرفض، فهددني بقتل ابنتي دارين”، مشيرة إلى أنه بدأ في تعنيف الطفلة، وأرسل لها عدة مقاطع تظهر تعذيبه لها.
وطالبت ناريمان بأن تحصل على وثيقة طلاق رسمية من زوجها، وأوراق ثبوتية لطفلتها، وإلزامه بدفع مهرها وهو 30 ألف ريال، ومؤخر الصداق المكتوب في عقد الزواج وهو 100 ألف ريال، إلى جانب معاقبته وسجنه على ما فعله بطفلتها.

رصد هوية الجاني
أوضح المتحدث باسم وزارة العمل والتنمية الاجتماعية خالد أبا الخيل لـ”الوطن” أنه تم تحديد هوية المعنف، حيث باشرت فرقة من وحدة الحماية بالتنسيق مع الجهات المختصة لضبطه، وحماية الطفلة المعنفة. وتم الوصول إلى منزل المعنف ونقل الطفلة إلى دار الحماية بمكة المكرمة حيث خضعت للكشف الطبي.
وأضاف أن الوزارة تواصلت مع والدة المعنفة، وأخذت أقوالها في هذه القضية، مشيرا إلى أنه سيتم اتخاذ كافة الإجراءات وفقا لنظام حماية الطفل من الإيذاء.

حقوق الإنسان تجرم الواقعة
أكدت هيئة حقوق الانسان أن “واقعة تعنيف الرضيعة لن تمر دون عقاب، وقالت في بيان أمس أن “هيئة حقوق الإنسان تؤكد متابعتها لموضوع مقطع الفيديو الذي تم تداوله على وسائل التواصل الاجتماعي، ويظهر فيه شخص يعذب طفلة رضيعة، وتوضح الهيئة أنها اتخذت كافة الإجراءات النظامية بالتنسيق مع وزارة الداخلية ممثلة في الأمن العام لضبط الفاعل، واستكمال الإجراءات النظامية بحق الجاني وحفظ حقوق هذه الطفلة”.
وأضافت أن “ما ظهر خلال المقاطع المتداولة فعل محرم ومجرم وفق أحكام الشريعة الإسلامية والأنظمة المرعية”، مؤكدة أن الفاعل لا يمكن أن يفلت من العقوبة الجزائية الرادعة.

التعليقات